سياحة وفنادق

مجموعة فنادق بارسيلو تحتفي باليوم الوطني الإسباني في إكسبو 2020 دبي

يسرّ مجموعة فنادق بارسيلو، سلسلة الضيافة الإسبانية الشهيرة، الإعلان عن احتفالها باليوم الوطني الإسباني في إكسبو 2020 دبي. هذا وتفخر سلسلة الضيافة الإسبانية الرائدة صاحبة حقوق توزيع التذاكر الرسمية في إكسبو 2020 والمعاونة الرئيسية للجناح الإسباني باستضافة كبار الشخصيات الإسبانية وفرقة الباليه الإسبانية في فنادقها.

وقد حضر الاحتفال الكبير باليوم الوطني الإسباني الرئيس الإسباني بيدرو سانشيز إلى جانب وزير الصناعة والتجارة والسياحة رييس ماروتو، ووزير الخارجية خوسيه مانويل ألباريس. كذلك حل راؤول غونزاليس، الرئيس التنفيذي لمجموعة فنادق بارسيلو، ضيفًا في الاحتفال نيابةً عن مجموعة الفنادق الإسبانية.

وفي هذا السياق، علّق راؤول غونزاليس قائلاً: “نحن متحمسون للغاية للاحتفال باليوم الوطني لإسبانيا في إكسبو 2020 دبي اليوم. في إطار التزامنا بتوسيع وتعزيز الثقافة الإسبانية على مستوى العالم عبر جميع المحافل الدولية رفيعة المستوى، تم تعييننا رعاة فخريين للجناح الإسباني في إكسبو 2020 دبي ونلنا حقوق الرعاية الفضية لمجلس الأعمال الإسباني في الإمارات العربية المتحدة. كذلك نبذل جهودنا للمشاركة بشكل استباقي في معظم الفعاليات التي تنظمها كافة المؤسسات الإسبانية الحكومية والخاصة خلال هذه الفترة. كان اليوم رائعًا بالفعل فقد أتاح لنا الفرصة لاستعراض الشغف الإسباني عن حق.”

وقد شهد الاحتفال بـ “اليوم الإسباني” لقاءً ثنائيًا بين السلطات والوفود الهامة لاستكشاف مرافق الجناح الإسباني. بالإضافة إلى ذلك، تم عقد منتديات اقتصادية لتشجيع النقاش والتعاون من أجل تطوير مشاريع مستدامة تعزز التحول البيئي في إسبانيا.

وقد سطّر الجناح الإسباني المناسبة، من خلال افتتاح الاحتفال الرسمي في ساحة الوصل بأداء رقصة منفردة مذهلة قدمها مدير الباليه الوطني الإسباني روبين أولمو الذي أدى رقصة جولينا، وهي رقصة تقليدية مستوحاة من مدينة غرناطة وتتخللها التخصصات الثلاثة للرقص الإسباني: الرقص المنمق والبوليرو والفلامنكو.

تبع الأداء المذهل الذي قدمته أولمو عرضٌ موسيقيٌ شيقٌ للطائرات المسيرة والمقطوعة الموسيقية الأندلسية الغنية “إعادة اكتشاف إسبانيا” من تقديم أكاديمية ديل بياسير. كذلك أدت فرقة الباليه الإسبانية رقصة “إنوفاسيون” الشهيرة في الإكسبو حيث نجحت إيقاعات الفلامنكو والرقص الأندلسي التقليدي في جذب الجماهير تكريمًا لمؤلف الفلامنكو نفسه، ماريو مايا. كما حظي الزوار بتجربة مأكولات فريدة من نوعها في الجناح حيث تم تسليط الضوء على براعة المرأة الإسبانية في فن الطهي مع عروض الطهي الحية “للأرز الإسباني” الغني بالنكهات.

وأضاف راكيل لوبيز غارسيا، نائب رئيس مجموعة فنادق بارسيلو للمبيعات والتسويق في دول مجلس التعاون الخليجي، قائلاً: “نحن فخورون جدًا بتمثيل إسبانيا في مثل هذا المعرض المرموق، إكسبو دبي 2020، ليس بصفتنا معاونين رئيسيين للجناح الإسباني وحسب بل أيضًا كموزعين رسميين لتذاكر الإكسبو. باعتبارنا سلسلة الفنادق الإسبانية الرائدة في المنطقة؛ يسعدنا الاحتفال باليوم الوطني لإسبانيا في إكسبو 2020 لا سيما أننا وجهة الضيافة المفضلة للمشاركين الإسبانيين في المعرض. كذلك يسعدنا أن نرحب بالشركات الإسبانية الوافدة إلى دبي في مجموعة فنادقنا لمنحهم منزلاً ثانيًا يحتضنهم طوال مدة الإكسبو فيما يستعرضون فرص العمل والثقافة الغنية التي تميز إسبانيا”.

LEAVE A RESPONSE

Your email address will not be published.