سياحة وفنادق

جميرا فندق الخور” يطلق برنامج “الفنان المقيم”

أطلق “جميرا فندق الخور”  التابع لمجموعة “جميرا”، برنامج “الفنان المقيم” الذي يهدف إلى تسليط الضوء على أعداد أكبر من المواهب الواعدة وتحقيق المزيد من التواصل بين الفن وفئات المجتمع .  ويسعى البرنامج الذي سيستمر لغاية 15 يونيو، إلى إثراء مشهد الفندق الثقافي والإرتقاء به إلى مستوى الطموحات الذي يجمع تحت مظلته الموهوبين بالقطاع الفني.

وباعتبار دبي ملتقى الإبداع والابتكار، والتي تعد وجهة عالمية تحتضن أفكار خلاّقه وعقول مبدعة، يأتي دور برنامج “الفنان المقيم” في تقديم أعمال فنية تعبر عن عمق الإبداع الفني في الإمارة. ومن أوائل الفنانين الذين انضموا للبرنامج المتميز سابرينا بول، الفنانة الألمانية المتخصصة في الفنون المعاصرة والمقيمة في فيينا، النمسا، وشتوتغارت، ألمانيا.

تتركز أعمال سابرينا بشكل أساسي على فنون عرض الأشكال عبر اللوحات التجريدية. حيث تستمد إلهامها من سفرها إلى إيطاليا ومصر، وقد حظيت أعمالها سابقاً برعاية “أدوبي ستوك” وتم عرضها خلال مشروع تعاوني مع أحد المصممين في أسبوع الموضة للرجال في نيويورك. . وستثري سابرينا فنونها جاذبية “جميرا فندق الخور” المعززة بالتصاميم الداخلية الأنيقة والجدران الخرسانية المكشوفة وتصاميم السجاد المستوحاة من الأنماط الحضارية والثقافية العريقة، واللوحات الغنية بالألوان في غرف الضيوف والأماكن العامة. 

وفي هذا السياق، قال آندي كوثبرت، المدير العام لجميرا فندق الخور: “تعد المساحات الخلاّبة من أبرز الأركان التي تشتهر بها علامة ’جميرا‘، وتبدو جلياً في ’جميرا فندق الخور‘ عبر مجموعة الأعمال الفنية المتميزة المنتشرة في أرجائه مع إطلاق برنامج ’الفنان المقيم‘. ويمكن للضيوف حالياً الاستمتاع بمشاهدة أكثر من 480 عمل فني مستوحاة من المنطقة في مختلف مرافق الفندق، بما يثري تجربة الضيافة الفريدة التي تقدمها المدينة. وباعتبار الفنون أحد العناصر الرئيسية في ’جميرا فندق الخور‘، سيمثل هذا البرنامج خطوة مهمة لترسيخ مكانة الفندق كوجهة بارزة للفنون والإبداع. ويسعدنا أن نرحب بالفنانة سابرينا بول، ونتطلع لمنح ضيوفنا لمحة عن دبي عبر أعمالها الفنية الرائعة”.

من جانبها، قالت سابرينا: “أحرص دائماً على استيحاء مصادر الإلهام الجديدة التي تتماهى مع أسلوبي الفني، حيث يرتقي ذلك بخبراتي الفنية عند إنشاء أعمالي، ويعزز من قدرتي على التواصل مع جمهور أوسع وعلى مستوى أكبر. ولاشك أن رحلاتي إلى مصر وإيطاليا ينعكس بوضوح في أعمالي، لذلك أتوق بشدة لاستكشاف تراث وهوية دبي وإلقاء الضوء على جمال هذه المدينة من خلال الأعمال الفنية التي سأقدمها ضمن برنامج ’الفنان المقيم‘ في جميرا فندق الخور.”

ولطالما كان الجوهر الثقافي عنصراً حاضراً بقوة في “جميرا فندق الخور” ، إذ يحتضن أكثر من 480 قطعة فنية تتماهى مع تراث منطقة الشرق الأوسط وتم إنشاؤها بتكليف خاص لـ 51 فنان. واستناداً إلى مكانته كوجهة فنية مرموقة، يضم الفندق تصاميم لأبرز المصممين العالميين، مثل صوايا موروني، ووالتر نول، وبولترونا فراو بي إن بي إيطاليا، وفراج، وسي لندن، وماتيوغراسي ودي سيدي. وما يثير الإعجاب حقاً في الفندق هو تكليف توم برايس، الشهير بابتكاراته الفنية وأعماله المنحوتة، بصنع 88 أعمال فنية تمثل تشكيلة محدودة الإصدار.

LEAVE A RESPONSE

Your email address will not be published.